الخميس 29 شعبان 1438ﻫ الموافق 25 مايو 2017م
الرئيسية / أخبار محلية / محلي .. الدولة حريصة على دعم برامج تأهيل الشباب

محلي .. الدولة حريصة على دعم برامج تأهيل الشباب

أكد صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- على دعم برامج تأهيل وتدريب الشباب السعودي، بما سخرته من إمكانات كان من نتاجها زيادة عدد الجامعات السعودية والمعاهد والكليات.

جاء ذلك خلال افتتاح سموه، أمس، بفندق الشيراتون بالدمام، حفل يوم الخريج والوظيفة الـ ٢١ والمعرض المصاحب، والذي ينظمه معهد الإدارة العامة بالمنطقة الشرقية، بحضور مدير عام معهد الإدارة العامة د. مشبب بن عائض القحطاني، ويستمر لمدة يومين.

وأضاف: إننا نشهد في هذه الفترة من كل عام مناسبات التخرج العزيزة، وبرامج يوم المهنة والتوظيف، التي تنظمها هذه الجهات، مما يؤكد أن الموارد البشرية في المملكة تحظى باهتمام ورعاية لا محدودة من لدن خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله-.

ونوه سموه إلى أن معهد الإدارة العامة حظي منذ تأسيسه في عام 1380هـ بدعم واهتمام كبير من القيادة الرشيدة -أيدها الله- ولا يزال إلى هذا العهد الزاهر عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله-، وهو الأمر الذي ساهم في تمكين المعهد من أن يكون أحد أهم المنابر التي تؤهل المقبلين على سوق العمل بما يحتاجونه من علوم ومعارف، وتعزز فرص شبابنا في الحصول على وظائف مناسبة تسهم في توطين الوظائف في القطاعين العام والخاص، وتدعم الموظفين بما يحتاجونه من مهارات وخبرات تؤهلهم لخوض غمار سوق العمل بكفاءة واقتدار.

وعبر سموه عن سعادته أن يكون مشاركا ابناءه الخريجين فرحة تخرجهم، داعيا الله لهم بالتوفيق والنجاح ومتمنيا لهم أن يثبتوا للجميع أنهم يملكون المعارف والمهارات العلمية التي تجعلهم إضافة مهمة وقيمة للجهات التي سيعملون فيها.

واختتم سموه كلمته بتقديم الشكر لمدير عام معهد الإدارة العامة د. مشبب القحطاني، ولمدير فرع معهد الإدارة العامة بالمنطقة الشرقية د. محمد باجنيد، ولكافة منسوبي المعهد لجهودهم في تطوير أداء الأجهزة الحكومية في المملكة والمنطقة الشرقية بالشكل الخاص، كما شكر سموه الجهات الداعمة من القطاع العام والخاص في هذه المناسبة، سائلا الله أن يديم علينا نعمة الأمن والأمان.

وفور وصول سموه لمقر الحفل قص الشريط إيذانا بافتتاح المعرض المصاحب للفعالية وذلك إيذانا لانطلاق الحفل.

وبدئ الحفل الخطابي الذي أقيم بآيات من الذكر الحكيم، تلاه كلمة مدير فرع معهد الإدارة بالمنطقة الشرقية د. محمد باجنيد، والتي رحب فيها برعاية سمو أمير المنطقة الشرقية حفل الخريج والوظيفة الـ 21، ومرحبا في ذات الوقت بصدور الأمر الملكي بتعيين صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان نائبا لسمو أمير المنطقة الشرقية، مؤكدا أن هذه الرعاية من سموه هي محل اعتزاز وتقدير من كافة منسوبي معهد الإدارة العامة.

وقال باجنيد، إننا اليوم على مشارف نهاية العام التدريبي 1437هـ/1438هـ نحتفل بتخريج 164 طالبا من الدارسين بفرع معهد الإدارة بالمنطقة الشرقية، والذين حصلوا على درجة الدبلوم في ثلاثة برامج إعدادية، متمنيا لهم حياة عملية موفقة، وأن يكونوا عوامل بناء للنهضة التنموية في مملكتنا الغالية.

ونوه أن الوطن يتطلع إلى المساهمة الفعالة لابنائه لتحقيق الأهداف الإستراتيجية لرؤية المملكة 2030 عبر مبادراته المختلفة والتي من بينها جهود معهد الإدارة في إعداد وتأهيل ابناء الوطن عبر برامجه الإعدادية.

وأشار إلى أن حفل الخريج يحظى بإقامة لقاء علمي وورش عمل متخصصة حول إدارة رأس المال البشري في ظل المتغيرات الاقتصادية الراهنة، مشيدا بالاهتمام والرعاية التي يوليها صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، لفرع معهد الإدارة العامة بالمنطقة الشرقية، والذي ساهم في تأدية مهام المعهد في مجال التنمية الإدارية بشكل متميز يفخر به الجميع، سائلا الله أن يحفظ لبلادنا نعمة الأمن والأمان ويوفق قيادتنا الرشيدة -أيدهم الله- لما يحبه ويرضاه العزيز القدير.

عقب ذلك، قدم الدارس محمد بن عبدالرحمن الغرابي كلمة الخريجين الدارسين، والتي رحب فيها باسمه ونيابة عن الخريجين برعاية سموه لهذا الحفل، وبما توليه حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- من دعم لمعهد الإدارة العامة، ولجميع المؤسسات التعليمية والتدريبية في المملكة.

وقدم الغرابي شكره لكافة منسوبي فرع معهد الإدارة العامة بالمنطقة الشرقية؛ لما قدموه للدارسين في المعهد، وتهيئة المناخ المناسب للتحصيل العلمي.

تلا ذلك كلمة الشركات المشاركة في الحفل وألقاها عبدالكريم بن عيسى الملا، وأكد فيها أن مشاركة الشركات في الحفل تأتي ضمن توجه صادق؛ للمساهمة في سعودة وظائف القطاع الخاص وتقديم فرص وظيفية جديدة لخريجي معهد الإدارة العامة.

بعد ذلك استعرض منظمو الحفل فيلما وثائقيا عن معهد الإدارة بعنوان «رؤية ونماء»، عقبه كرم سموه، أوائل الخريجين، كما كرم الشركات الراعية للحفل، كما قدم مدير عام معهد الإدارة درعا تذكارية لسمو أمير الشرقية، ثم التقطت الصور التذكارية مع الطلاب الخريجين.

.. ويؤكد على ضرورة رفع جودة المياه في محافظات المنطقة

شدد صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف أمير المنطقة الشرقية، على ضرورة رفع جودة المياه في كافة محافظات المنطقة، مشيدا بالجهود التي تبذلها الوزارة في مجال المحافظة على البيئة، حاثا على بذل المزيد من الجهود في مجال التوعية، مؤكدا بأن المجتمع ما زال يحتاج المزيد في مجال التوعية البيئية.

جاء ذلك خلال استقبال سموه بمكتبه بديوان الإمارة، صباح أمس، وزير البيئة والمياه والزراعة م. عبدالرحمن الفضلي، ومحافظ المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة م. علي الحازمي، ووكلاء الوزارة وكبار مسؤوليها.

كما أكد سموه، على ضرورة استمرار حملات التوعية بترشيد استخدام المياه، معتبرا أن الهدر المائي لا يقل خطورة عن الهدر المالي، مشددا على ضرورة أن تستقي هذه الحملات من الحديث النبوي «لا تسرف ولو كنت على نهرٍ جار» منهجا في تعزيز ثقافة الترشيد وانتشارها، مؤكدا أنه بالترشيد نحافظ على موارنا لأجيال المستقبل.

واطلع سموه في بداية اللقاء على عرضٍ مختصر عن المشروعات التي تنفذها الوزارة في المنطقة الشرقية، حيث قدم وزير البيئة والمياه والزراعة (الإستراتيجية الوطنية للبيئة) التي تعمل الوزارة عليها حاليا، بالإضافة إلى حزمة من مشروعات الوزارة بالمنطقة الشرقية، كان أبرزها: المشروع الذي عملت عليه الوزارة لزيادة الطاقة الإنتاجية لمحطة التحلية بالخبر لترتفع من 360 ألف متر مكعب إلى 450 ألف متر مكعب، لتخدم مدينة الدمام ومحافظتي الخبر الأحساء، وجارٍ العمل لرفع الطاقة الإنتاجية لمحطة التحلية بالخبر لتصل إلى 600 ألف متر مكعب خلال العامين القادمين بمشيئة الله، والتشغيل التجريبي لمحطة تحلية المياه المالحة بمحافظة الخفجي بالشراكة مع مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية لرفع الطاقة الإنتاجية إلى ثلاثة أضعاف الطاقة الحالية لتصل إلى 60 ألف متر مكعب يوميا مع مطلع شهر أغسطس هذا العام.

image 0

الأمير سعود بن نايف مستقبلا م. عبدالرحمن الفضلي (اليوم)

Source مصدر الخبر

محلي .. الدولة حريصة على دعم برامج تأهيل الشباب

أكد صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- على دعم برامج تأهيل وتدريب الشباب السعودي، بما سخرته من إمكانات كان من نتاجها زيادة عدد الجامعات السعودية والمعاهد والكليات. جاء ذلك خلال افتتاح سموه، أمس، بفندق الشيراتون بالدمام، حفل يوم الخريج والوظيفة الـ ٢١ والمعرض المصاحب، والذي ينظمه معهد الإدارة العامة بالمنطقة الشرقية، بحضور مدير عام معهد الإدارة العامة د. مشبب بن عائض القحطاني، ويستمر لمدة يومين. وأضاف: إننا نشهد في هذه الفترة من كل عام مناسبات التخرج العزيزة، وبرامج يوم المهنة والتوظيف، التي تنظمها