الخميس 3 رجب 1438ﻫ الموافق 30 مارس 2017م
الرئيسية / أخبار محلية / محلي .. دراجون يجوبون «المنصورة» ويهددون سالكي الطريق الرئيسي

محلي .. دراجون يجوبون «المنصورة» ويهددون سالكي الطريق الرئيسي

مراهقون يمارسون عروضا متهورة تربك الحركة المرورية

دراجون يجوبون «المنصورة» ويهددون سالكي الطريق الرئيسي

طريق البلدة العام يتحول إلى موكب دراجات (تصوير: حمزة بوفهيد)

طالب أهالي بلدة المنصورة شرق الاحساء، الجهات ذات العلاقة بإنهاء معاناتهم، من سائقي الدراجات النارية الذين يجوبون الطريق العام مسببين ارباكا في الحركة المرورية، وخطرا يتربص بسلامة المارة خصوصا كبار السن والاطفال، مما يثير القلق في نفوس المجتمع اضافة الى ما تصدره تلك الدراجات من ضجيج واصوات تزعج السكان، وضرورة احتوائهم ضمن اطار هذه الهواية لحفظ هؤلاء الشباب والمجتمع على السواء.

ويستهجن مواطنون السلوكيات التي تصدر من بعض سائقي الدراجات أثناء مرورهم بالبلدة، مشيرين الى ان عطلة الاسبوع تتحول الى خطر يداهم الاهالي لزيادة عدد الدراجات التي تعبر الشارع العام بشكل جماعي، بعيدا عن رقابة اسرهم دون اهتمام أو توجيه، وقد يتسبب هؤلاء الشباب في حوادث دهس يذهب ضحيتها الاطفال والنساء نتيجة رعونة مراهقين يركبون دراجات نارية في الغالب غير مرخصة من قبل الجهات المختصة.

خطر وإزعاج

ويطالب المواطن عبدالله الناصر، بعلاج لهذا الخطر الذي يهدد الاهالي ومستخدمي الطريق العام الذي يسلكه الجميع حيث يعتبر الشريان الرئيس لبلدة المنصورة، ويتواجد عليه الناس بكثافة وهم معرضون للدهس من قبل قائدي تلك الآليات المخيفة الذين يقومون باستعراضات جنونية نخشى من عواقبها الوخيمة، مشيرا إلى أن الإزعاج أضحى صداعا دائما لسكان البلدة خصوصا للمنازل المطلة على الطريق العام الذين باتوا لا يتذوقون طعم الهدوء والراحة بسبب اصوات الدراجات المزعجة كما ان هذه الاصوات تخلق جوا من الخوف وعدم الطمأنينة لدى الأطفال، مضيفا ان قائدي تلك الدراجات هم من فئة عمرية صغيرة لا تتجاوز مرحلة المراهقة يمارسون هواياتهم واستعراضاتهم في المناطق السكنية بعيدا عن رقابة العائلة التي تغيب تماما مما يتطلب من الجهات المختصة مزيدا من الحزم والصرامة قبل ان نفقد فلذات اكبادنا في حادث دهس بسبب التهور، مقترحا احتواء اصحاب تلك الدراجات بدلا من تركهم على هذا السلوك السيئ.

إرباك الحركة

بينما أبدى المواطن عبدالله السلطان، انزعاجه وقلقه من التجوُّل الجماعي بالدراجات النارية في الشوارع والاستعراض بها، ووصفها بأنها مجازفات خطرة تتسبب في إرباك الحركة المرورية، متخوفا من وقوع حوادث مروِّعة ناتجة عن مضايقتهم لسائقي السيارات والمارة على السواء، منبها الى أن القضاء على هذه التصرفات من قائدي الدراجات يبدأ من الأسرة نفسها، بحيث يتوجب على أولياء الأمور توعية أبنائهم وغرس ثقافة احترام الطريق ومستخدميه، وأن يقدم صورة حضارية راقية في سلوكه اثناء ممارسة هوايته بعيدا عن ازعاج الناس او تعكير الهدوء العام بتصرفات مرفوضة من قبل المجتمع قد تتسبب فيما لا يحمد عقباه وما يترتب عليها من عواقب لا ينفع الندم بعدها.

تصرفات مرفوضة

أما المواطن سلمان الناصر، فأكد أنه يشاهد الممارسات الخاطئة من قبل قائدي الدراجات وهي تشكل خطورة على انفسهم وعلى مستخدمي الطريق، منوها إلى أن تلك الدراجات تفتقد أدنى متطلبات السلامة، رافضا تلك التصرفات الصبيانية ومطالبا بوضع حد لمن يخرج على أنظمة المرور ومنعهم من قيادة الدراجات دون رخصة تؤهلهم لقيادة هذه الوسيلة، التي تتحول أحيانا إلى أداة خطيرة تهدد الجميع خصوصا الاطفال، مضيفا أن أصحاب تلك الدراجات لا يتوقف الموضوع لديهم بعدم التزامهم بأبسط قواعد السلامة والأمان بل ازعاجهم المواطنين والمقيمين، لاسيما في الأوقات المتأخرة من الليل وفي أوقات الراحة.

مواضيع ذات علاقة

Source مصدر الخبر

محلي .. دراجون يجوبون «المنصورة» ويهددون سالكي الطريق الرئيسي

مراهقون يمارسون عروضا متهورة تربك الحركة المرورية دراجون يجوبون «المنصورة» ويهددون سالكي الطريق الرئيسي طريق البلدة العام يتحول إلى موكب دراجات (تصوير: حمزة بوفهيد) طالب أهالي بلدة المنصورة شرق الاحساء، الجهات ذات الع