الأحد 4 شعبان 1438ﻫ الموافق 30 أبريل 2017م
الرئيسية / أخبار محلية / محلي .. صور إنسانية مؤثرة تتجسد بين المسلمين على أرض المملكة

محلي .. صور إنسانية مؤثرة تتجسد بين المسلمين على أرض المملكة

أجواء مفعمة بالمحبة والأخوة.. كل المعاني الانسانية تتجسد على أرض المملكة، وتحديداً في المشاعر المقدسة.. جميع من في المملكة العربية السعودية تفرغوا بأرواحهم وقلوبهم لخدمة ضيوف الرحمن في المقدمة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، يقود الركب من أجل ضيوف الرحمن، والتسهيل عليهم لاتمام فريضتهم بيسر وسهولة، ولتكون حجتهم ذكرى طيبة في نفوسهم عندما يعودون إلى بلادهم سالمين غانمين، مفتخرين بأن لهم أخوة قادرين على إعمار وتطوير وحماية الحرمين الشريفين وتسخير المال والنفس لخدمة الاسلام والمسلمين، وينقلون من أرض الحرمين أسمى معاني الانسانية التي لامثيل لها على وجه الأرض.

رجال الأمن والشباب السعودي يتفانون لراحة وطمأنينة ضيوف الرحمن

كل من التقينا بهم في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة قالوا جملة واحدة: “أنسيتمونا مشقة الحج”..

الجميع أعربوا عن فرحتهم بوجودهم في الديار المقدسة، والعمل الاخوي الانساني لرجال الأمن، ناهيك عن عملهم الأساسي في حفظ الأمن. وأيضاً دور شباب مكة في خدمتهم والوقوف على احتياجاتهم والسهر على راحتهم جنبا إلى جنب مع رجال الأمن . مؤكدين: أن هذه الجهود تشعرهم بالأخوة الإسلامية والنخوة العربية وتعكس الواقع الأخلاقي والحضاري للمملكة.

وأشار الحجاج إلى أن ما يلقونه من اهتمام من قبل الجهات الحكومية والجهات التطوعية تخفّف كثيرا من عناء السفر والاغتراب عن الأهل والأصدقاء وتساعدهم على أداء نسكهم بكل يسر وسهولة وطمأنينة في مكة المكرمة.

image 0

إعانة الأخ واجبة

image 0

في عون الإخوة والضيوف الغالين

image 0

الأخذ بيد الصغير والكبير

image 0

لذة وسعادة في خدمة الحجاج

image 0

كلنا من أجل ضيوف الرحمن

image 0

في عون إخوة وضيوف غالين

image 0

امتنان حاج على إنسانية رجل أمن

image 0

الإرشاد جزء من عمل رجال الأمن

image 0

ياترى؛ ماذا يقول هذا الحاج ؟

image 0

الله يحفظ هذا البلد وأهله

image 0

تخفيف من وهج الشمس

image 0

لا يكتفي بمساعدة الحاج .. إنسانية مع أطفال ضيوف الرحمن

Source مصدر الخبر

محلي .. صور إنسانية مؤثرة تتجسد بين المسلمين على أرض المملكة

أجواء مفعمة بالمحبة والأخوة.. كل المعاني الانسانية تتجسد على أرض المملكة، وتحديداً في المشاعر المقدسة.. جميع من في المملكة العربية السعودية تفرغوا بأرواحهم وقلوبهم لخدمة ضيوف الرحمن في المقدمة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، يقود الركب من أجل ضيوف الرحمن، والتسهيل عليهم لاتمام فريضتهم بيسر وسهولة، ولتكون حجتهم ذكرى طيبة في نفوسهم عندما يعودون إلى بلادهم سالمين غانمين، مفتخرين بأن لهم أخوة قادرين على إعمار وتطوير وحماية الحرمين الشريفين وتسخير المال والنفس لخدمة الاسلام والمسلمين، وينقلون من أرض الحرمين أسمى معاني الانسانية التي لامثيل لها على وجه الأرض. رجال الأمن والشباب السعودي يتفانون لراحة وطمأنينة ضيوف الرحمن كل