الأربعاء 30 رجب 1438ﻫ الموافق 26 أبريل 2017م
الرئيسية / أخبار محلية / محلي .. حمدَى.. بين «مشاعر» استشهاد ابنها و«فرح» الحج

محلي .. حمدَى.. بين «مشاعر» استشهاد ابنها و«فرح» الحج


بين لوعة فراق ابنها الذي استشهد برصاصات الغدر الإسرائيلية مدافعا عن فلسطين، وفرحتها بالوصول إلى الأراضي المقدسة ضمن ضيوف خادم الحرمين الشريفين، تفجرت مآقي الحاجة حمدى عبدالجميل بالدموع، ولسانها يلهج بالدعاء والشكر للملك سلمان على الاستضافة وتمكينها وآخرين من أداء الفريضة.عشرات السنين مرت على فراق نجلها ذي الـ 19 ربيعا، غير أنها لم تنسه يوما – على حد قولها -، وأضافت وقلبها ينفطر حزنا «استشهد ا

Source مصدر الخبر

محلي .. حمدَى.. بين «مشاعر» استشهاد ابنها و«فرح» الحج

بين لوعة فراق ابنها الذي استشهد برصاصات الغدر الإسرائيلية مدافعا عن فلسطين، وفرحتها بالوصول إلى الأراضي المقدسة ضمن ضيوف خادم الحرمين الشريفين، تفجرت مآقي الحاجة حمدى عبدالجميل بالدموع، ولسانها يلهج بالدعاء والشكر للملك سلمان على الاستضافة وتمكينها وآخرين من أداء الفريضة.عشرات السنين مرت على فراق نجلها ذي الـ 19 ربيعا، غير أنها لم تنسه يوما - على حد قولها -، وأضافت وقلبها ينفطر حزنا «استشهد ا