الخميس 29 شعبان 1438ﻫ الموافق 25 مايو 2017م
الرئيسية / أخبار عالمية / دولي .. نبذل جهودا لإطلاق القطريين المختطفين

دولي .. نبذل جهودا لإطلاق القطريين المختطفين

قال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي إن حكومته تبذل جهودا لإطلاق سراح القطريين التسعة الذين اختطفوا في محافظة المثنى (جنوبي العراق) قبل نحو عام ونصف العام، مشيرا إلى أن اختطافهم إساءة للعراق وكل العراقيين.     

وخلال مؤتمر صحفي في مقر الحكومة في بغداد، قال العبادي مساء اليوم إن المواطنين القطريين دخلوا العراق بتأشيرات دخول رسمية صادرة من وزارة الداخلية، واختطفوا في بادية محافظة المثنى، والحكومة تبذل جهودا لإطلاق سراحهم.

وأضاف العبادي أن عملية الاختطاف تشكل إساءة للعراق وشعبه، كونهم ضيوفا، وما جرى لهم جريمة، والحكومة العراقية تحرص على إطلاق سراحهم بالتعاون مع دول الجوار.

وفي منتصف العام الماضي كان أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني دعا السلطات العراقية إلى تكثيف جهودها من أجل الإفراج عن المختطفين القطريين، “وضمان عودتهم سالمين إلى وطنهم في أقرب وقت ممكن”. وحينها أكدت الحكومة العراقية أنها تبذل كل ما في وسعها من أجل إطلاق سراح المختطفين القطريين وإعادتهم إلى بلدهم. 

وفي مارس/آذار 2016، اعتبرت الجامعة العربية اختطاف القطريين عملا إرهابيا، وخرقا صارخا للقانون الدولي، وانتهاكا لحقوق الإنسان، ومخالفا لأحكام الدين الإسلامي، ويسيء إلى أواصر العلاقات الأخوية بين الأشقاء العرب.

وطالبت الجامعة الحكومة العراقية بتحمل مسؤولياتها في ضمان سلامة المختطفين وإطلاق سراحهم، مشيرة إلى التضامن التام مع حكومة قطر في أي إجراء قانوني تتخذه بهذا الشأن.

وكان مسلحون مجهولون اختطفوا في ديسمبر/كانون الأول 2015 قطريين من مخيم للصيد في منطقة صحراوية جنوبي العراق، بعد أن دخلوا بصورة مشروعة، وبتنسيق بين سلطات البلدين.

Source مصدر الخبر

دولي .. نبذل جهودا لإطلاق القطريين المختطفين

قال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي إن حكومته تبذل جهودا لإطلاق سراح القطريين التسعة الذين اختطفوا في محافظة المثنى (جنوبي العراق) قبل نحو عام ونصف العام، مشيرا إلى أن اختطافهم إساءة للعراق وكل العراقيين.      وخلال مؤتمر صحفي في مقر الحكومة في بغداد، قال العبادي مساء اليوم إن المواطنين القطريين دخلوا العراق بتأشيرات دخول رسمية صادرة من وزارة الداخلية، واختطفوا في بادية محافظة المثنى، والحكومة تبذل جهودا لإطلاق سراحهم. وأضاف العبادي أن عملية الاختطاف تشكل إساءة للعراق وشعبه، كونهم ضيوفا، وما جرى لهم جريمة، والحكومة العراقية تحرص على إطلاق سراحهم بالتعاون مع دول الجوار. وفي منتصف العام الماضي كان أمير دولة قطر