الجمعة 1 رمضان 1438ﻫ الموافق 26 مايو 2017م
الرئيسية / أخبار عالمية / دولي .. الدفعة الأولى من مهجري حي الوعر تصل إعزاز

دولي .. الدفعة الأولى من مهجري حي الوعر تصل إعزاز

وصلت الدفعة الأولى من مهجري حي الوعر في حمص إلى مخيم شمارق التابع لمدينة إعزاز في ريف حلب الشمالي الخاضع لسيطرة الجيش الحر التابع للمعارضة.

ووصلت قافلة المهجرين في الساعات الأولى من صباح اليوم الأحد بعد مسيرة استمرت لأكثر من 12 ساعة برفقة سيارات من الهلال الأحمر.

وقال مراسل الجزيرة صهيب الخلف إن الحافلات التي تقل المهجرين وصلت إلى مدينة إعزاز، حيث من المقرر أن يستقروا في مخيمين أنشأهما المجلس المحلي للمدينة بمساعدة من الهلال الأحمر التركي.

وأوضح المراسل أن المخيمات التي تم تجهيزها لاستقبال المهجرين قد لا تكفيهم، لافتا إلى مبادرة شعبية لاستقبال العائلات المهجرة في قرى ريفي حلب الشمالي والشرقي.

وأضاف المراسل أن المهجرين ساروا في رحلة طويلة من حي الوعر مرورا بريف حماة الشرقي في مناطق سيطرة النظام إلى خناصر ومن ثم إلى مناطق تواجد قوات درع الفرات، حيث كان باستقبالهم المجلس المحلي لمدينة جرابلس، قبل أن يتم نقلهم إلى مدينة إعزاز.

وغادرت أكثر من أربعين حافلة حي الوعر أمس السبت وعلى متنها مئات المدنيين ومقاتلي المعارضة وتشمل الدفعة أكثر من ثلاثمئة عائلة تضم بين 1300 و1500 شخص، معظمهم من النساء والأطفال والمرضى والجرحى، بالإضافة إلى 150 من مقاتلي المعارضة خرجوا بأسلحتهم الخفيفة.

وتابع المراسل أن هذه هي الدفعة الأولى من مهجري حي الوعر، على أن تتجه الدفعة الثانية إلى الحولة بريف حمص الشمالي التي يسيطر عليها المعارضة، فيما تتجه الدفعة الثالثة إلى إدلب.

ويأتي خروج هذه الدفعة ضمن اتفاق جمع النظام والمعارضة برعاية وضمانة روسية يقضي بخروج المعارضة المسلحة من حي الوعر إلى مناطقها في ريف حمص الشمالي أو إدلب أو جرابلس بريف حلب.

وسيستمر خروج أهالي حي الوعر أسبوعيا، حيث توقعت لجنة المفاوضات في الوعر تهجير ما يقارب عشرين ألف مدني. وبعد اكتمال عمليات خروج المهجرين سينتشر في الحي العشرات من أفراد الشرطة العسكرية الروسية.

يذكر أن حي الوعر -وهو آخر معاقل المعارضة في المدينة- شهد أعنف الحملات العسكرية مطلع فبراير/شباط الماضي والتي استمرت حتى مطلع مارس/آذار الجاري واستخدمت فيها قوات النظام سلاح الجو بكثافة لم يشهدها الحي منذ اندلاع الثورة في مارس/آذار 2011.

Source مصدر الخبر

دولي .. الدفعة الأولى من مهجري حي الوعر تصل إعزاز

وصلت الدفعة الأولى من مهجري حي الوعر في حمص إلى مخيم شمارق التابع لمدينة إعزاز في ريف حلب الشمالي الخاضع لسيطرة الجيش الحر التابع للمعارضة. ووصلت قافلة المهجرين في الساعات الأولى من صباح اليوم الأحد بعد مسيرة استمرت لأكثر من 12 ساعة برفقة سيارات من الهلال الأحمر. وقال مراسل الجزيرة صهيب الخلف إن الحافلات التي تقل المهجرين وصلت إلى مدينة إعزاز، حيث من المقرر أن يستقروا في مخيمين أنشأهما المجلس المحلي للمدينة بمساعدة من الهلال الأحمر التركي. وأوضح المراسل أن المخيمات التي تم تجهيزها لاستقبال المهجرين قد لا تكفيهم، لافتا إلى مبادرة شعبية لاستقبال العائلات المهجرة في قرى ريفي حلب