الجمعة 2 شعبان 1438ﻫ الموافق 28 أبريل 2017م
الرئيسية / أخبار عالمية / دولي .. طعن شرطي فرنسي اثناء اعتقال 3 "نسوة متطرفات"

دولي .. طعن شرطي فرنسي اثناء اعتقال 3 "نسوة متطرفات"

Image copyright
Reuters

Image caption

وزير الداخلية الفرنسي: النساء الثلاث تم التلاعب بهن وتحويلهن الى التطرف، وان الجهات التحقيقية كانت “في سباق مع الزمن” لاعتقالهن

طعن شرطي فرنسي اثناء عملية استهدفت اعتقال 3 نسوة للاشتباه بعلاقتهن بسيارة محملة بعبوات غاز عثر عليها قرب كنيسة نوتر دام الشهيرة وسط باريس يوم الاحد الماضي.

وفتحت الشرطة النار عقب اصابة الشرطي بطعنات في بلدة بوسي سان انطوان الواقعة جنوب شرق باريس، مما اسفر عن اصابة احدى النسوة الثلاث، واللواتي تبلغ اعمارهن 39، و23، و19 عاما، بجروح.

وقال وزير الداخلية الفرنسي برنار كازينوف ان النسوة اعتقلن بشبهة التخطيط لتنفيذ هجمات ارهابية شبه مؤكدة، عقب العثور على السيارة.

واضاف الوزير الفرنسي ان النساء الثلاث تم التلاعب بهن وتحويلهن الى التطرف، وان الجهات التحقيقية كانت “في سباق مع الزمن” لاعتقالهن.

وتقول وسائل اعلام فرنسية ان المرأة المصابة هي ابنة صاحب السيارة.

ويعتقد ان الشرطة تحتجز حاليا سبعة اشخاص بشبهة صلتهم بالقضية.

وكانت هجمات نفذها التنظيم الذي يطلق على نفسه اسم “الدولة الاسلامية” في العاصمة الفرنسية في تشرين الثاني / نوفمبر الماضي اسفرت عن مقتل 130 شخصا.

وفرضت في فرنسا حالة طوارئ منذ ذلك الحين.

وكانت السيارة، وهي من طراز بيجو 607، عثر عليها في ساعة مبكرة من يوم الاحد في شارع كي دي مونبيلو على مسافة امتار قليلة من الكنيسة الشهيرة التي يزورها الملايين من السائحين كل سنة.

وتقول الشرطة إن انوار الطوارئ كانت تومض في السيارة التي لم تكن تحمل لوحتي تسجيل، وإنها عثرت داخل السيارة على وثائق باللغة العربية.

وكانت واحدة من عبوات الغاز، عثر عليها على المقعد الامامي للسيارة، فارغة، كما لم يعثر على اي صواعق داخل السيارة.

وكانت قوات الامن القت القبض الاربعاء على شخص مدرج اسمه في قائمة الارهاب اضافة الى شخص آخر من معارف صاحب السيارة.

Source مصدر الخبر

دولي .. طعن شرطي فرنسي اثناء اعتقال 3 "نسوة متطرفات"

Image copyright Reuters Image caption وزير الداخلية الفرنسي: النساء الثلاث تم التلاعب بهن وتحويلهن الى التطرف، وان الجهات التحقيقية كانت "في سباق مع الزمن" لاعتقالهن طعن شرطي فرنسي اثناء عملية استهدفت اعتقال 3 نسوة للاشتباه بعلاقتهن بسيارة محملة بعبوات غاز عثر عليها قرب كنيسة نوتر دام الشهيرة وسط باريس يوم الاحد الماضي.وفتحت الشرطة النار عقب اصابة الشرطي بطعنات في بلدة بوسي سان انطوان الواقعة جنوب شرق باريس، مما اسفر عن اصابة احدى النسوة الثلاث، واللواتي تبلغ اعمارهن 39، و23، و19 عاما، بجروح.وقال وزير الداخلية الفرنسي برنار كازينوف ان النسوة اعتقلن بشبهة التخطيط لتنفيذ هجمات ارهابية شبه مؤكدة، عقب العثور على