الأحد 4 شعبان 1438ﻫ الموافق 30 أبريل 2017م
الرئيسية / أخبار عالمية / دولي .. هولاند يتدخل لإنقاذ أول مصنع للقطارات السريعة في فرنسا

دولي .. هولاند يتدخل لإنقاذ أول مصنع للقطارات السريعة في فرنسا

Image caption

قطار تي جي في السريع (صورة أرشيفية)

قال مانويل فالس رئيس الوزراء الفرنسي، يوم الأحد، إن الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند سيتدخل هذا الأسبوع في محالة لإنقاذ المصنع الذي أنتج أول قطار سريع في البلاد (تي جي في) من الإغلاق.

وكانت شركة ألستوم، صانعة القطارات، قد أعلنت في وقت سابق أنها ستوقف الإنتاج بمدينة بيلفورت بشرق البلاد، وهي رمز للصناعة الفرنسية حيث تم إنتاج أول قطار بالبخار في فرنسا عام 1880.

وقالت ألستوم إنها ستركز صناعتها الخاصة بالقطارات في موقع يبعد 200 كيلومترا إلى الشمال في الألزاس وتعهدت بتوفير وظائف لـ 400 عامل في مصنع بيلفورت.

ولكن فالس انتقد هذه الخطوة من قبل ألستوم، التي تمتلك الحكومة الفرنسية فيها حصة صغيرة. وقال :” الطريقة التي تنتهجها ألستوم غير مقبولة فمازال بوسعنا إنقاذها طالما قادتها يقومون بدورهم كما ينبغي.”

وقال فالس إنه وهولاند سيجريان محادثات الإثنين مع وزراء الاقتصاد والصناعة والنقل في الإيليزيه لبحث الموقف.

وفيما ذكرت ألستوم أنها ستوفر للعمال المضارين في بيلفورت وظائف أخرى في أنحاء فرنسا، أعلنت نقابات العمال أن أغلب المضارين لن يمكنهم الانتقال وبالتالي فإنهم يواجهون البطالة.

وكان وزير الاقتصاد ميشال سابان قد استدعى المدير التنفيذي لألستوم هنري بوبار-لافارغ الخميس لتوضيح هذا التحرك من جانب الشركة.

يذكر أن الحكومات الفرنسية تتدخل عادة عند تعرض شركات فرنسية أو وظائف للخطر.

Source مصدر الخبر

دولي .. هولاند يتدخل لإنقاذ أول مصنع للقطارات السريعة في فرنسا

Image caption قطار تي جي في السريع (صورة أرشيفية) قال مانويل فالس رئيس الوزراء الفرنسي، يوم الأحد، إن الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند سيتدخل هذا الأسبوع في محالة لإنقاذ المصنع الذي أنتج أول قطار سريع في البلاد (تي جي في) من الإغلاق.وكانت شركة ألستوم، صانعة القطارات، قد أعلنت في وقت سابق أنها ستوقف الإنتاج بمدينة بيلفورت بشرق البلاد، وهي رمز للصناعة الفرنسية حيث تم إنتاج أول قطار بالبخار في فرنسا عام 1880.وقالت ألستوم إنها ستركز صناعتها الخاصة بالقطارات في موقع يبعد 200 كيلومترا إلى الشمال في الألزاس وتعهدت بتوفير وظائف لـ 400 عامل في مصنع بيلفورت.ولكن فالس انتقد هذه الخطوة من