الخميس 29 شعبان 1438ﻫ الموافق 25 مايو 2017م
الرئيسية / أخبار عالمية / دولي .. المعارضة التركية تدعم إردوغان لإعادة عقوبة الإعدام

دولي .. المعارضة التركية تدعم إردوغان لإعادة عقوبة الإعدام

المعارضة التركية تدعم إردوغان لإعادة عقوبة الإعدام

«لماذا نطعم الانقلابيين في السجون؟»

الأربعاء – 15 شوال 1437 هـ – 20 يوليو 2016 مـ رقم العدد [13749]

أنقرة: الشرق الأوسط

أبدت المعارضة التركية تضامنها مع الحكومة بشأن احتمال إعادة عقوبة الإعدام إلى القانون التركي إثر محاولة الانقلاب الفاشلة التي وقعت مساء الجمعة الماضي.
وجدد الرئيس التركي رجب طيب إردوغان في تصريحات مساء أول من أمس تلميحاته إلى أن عقوبة الإعدام باتت في طريقها للعودة إلى تركيا بعد إلغائها في تسعينات القرن الماضي، على الرغم من الاعتراضات الغربية على إعادتها. ودافع إردوغان عن اقتراح إعادة العمل بعقوبة الإعدام بعد محاولة الانقلاب، قائلا إن هناك جريمة خيانة واضحة ولا يمكن أبدا أن ترفض حكومته طلب تطبيق عقوبة الإعدام. غير أنه أكد أن الأمر سيتطلب قرارا من البرلمان. وقال إنه سيوافق بعد ذلك، بصفته رئيسا للبلاد، على أي قرار يصدر عن البرلمان، لافتا إلى أن تطبيق هذه العقوبة مطلب شعبي: «الآن لدى الناس فكرة بعد كثير من الأحداث الإرهابية بأن الإرهابيين لا بد من قتلهم، ولا يرون أي نتيجة أخرى مثل السجن المؤبد»، مضيفا: «لماذا ينبغي إبقاؤهم وإطعامهم في السجون على مدى سنوات مقبلة؟».
وتلقى إردوغان أول دفعة قوية للمضي قدما في إعادة عقوبة الإعدام، وأعرب رئيس حزب الحركة القومية التركي المعارض دولت بهشلي عن استعداد حزبه لدعم إعادة عقوبة الإعدام إن كان حزب العدالة والتنمية الحاكم مستعدا لذلك. وقال بهشلي في كلمة أمام اجتماع الكتلة البرلمانية لحزبه أمس الثلاثاء في مقر البرلمان التركي بأنقرة: «من أسقطوا 60 شهيدا من رجال الشرطة، و3 من الجيش، و145 من المدنيين، وأصابوا ألفا و491 شخصا، لا فرق بينهم وبين أعضاء منظمة حزب العمال الكردستاني الإرهابية وتنظيم داعش الإرهابي».
ولفت بهشلي إلى أن البرلمان التركي تعرض، خلال محاولة الانقلاب الفاشلة، للقصف للمرة الأولى في تاريخه، قائلا إن «الإرهابيين الذين يرتدون الزي العسكري قصفوا قلب الأمة». من جانبه، أبدى رئيس حزب الشعب الجمهوري، كمال كليتشدار أوغلو استعدادا لدعم إعادة عقوبة الإعدام، قائلا للصحافيين أثناء مغادرته مستشفى يعالج به عدد من مصابي المحاولة الانقلابية الفاشلة فيما يتعرض لاحتمال طرح الحكومة مشروع قرار على البرلمان ينص على عودة عقوبة الإعدام في تركيا للتصويت عليه، قائلا: «عندما يطرح المشروع، فسندرس المسألة».
وألغيت عقوبة الإعدام في تركيا في التسعينات من القرن الماضي، واستفاد من هذا الإلغاء زعيم منظمة حزب العمال الكردستاني عبد الله أوجلان، حيث خففت العقوبة عنه من الإعدام إلى السجن مدى الحياة.
وتصاعدت المطالبات بإعادة عقوبة الإعدام إلى القانون التركي على نحو ضيق بسبب حوادث قتل هزت المجتمع التركي ضحاياها في الغالب كن فتيات تعرضن للاغتصاب، ومع وقوع محاولة الانقلاب الفاشلة أصبح المطلب عامًا لدى مؤيدي الرئيس إردوغان وعموم الشعب التركي.

Source مصدر الخبر

دولي .. المعارضة التركية تدعم إردوغان لإعادة عقوبة الإعدام

المعارضة التركية تدعم إردوغان لإعادة عقوبة الإعدام «لماذا نطعم الانقلابيين في السجون؟» الأربعاء - 15 شوال 1437 هـ - 20 يوليو 2016 مـ رقم العدد [13749] أنقرة: الشرق الأوسط أبدت المعارضة التركية تضامنها مع الحكومة بشأن احتمال إعادة عقوبة الإعدام إلى القانون التركي إثر محاولة الانقلاب الفاشلة التي وقعت مساء الجمعة الماضي.وجدد الرئيس التركي رجب طيب إردوغان في تصريحات مساء أول من أمس تلميحاته إلى أن عقوبة الإعدام باتت في طريقها للعودة إلى تركيا بعد إلغائها في تسعينات القرن الماضي، على الرغم من الاعتراضات الغربية على إعادتها. ودافع إردوغان عن اقتراح إعادة العمل بعقوبة الإعدام بعد محاولة الانقلاب، قائلا إن